ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار.
مع أطيب الأمنيات
إدارة ابو وائل



 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءالمجموعاتبحـثس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة قارئة الفنجان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: قصيدة قارئة الفنجان   الإثنين يونيو 10, 2013 6:04 am


قصيدة رائعة للشاعر نزار قباني
قصيدة قارئة الفنجان

جلست والخوف بعينيها
تتأمل فنجاني المقلوب
قالت يا ولدي لا تحزن
فالحب عليك هو المكتوب
يا ولدي قد مات شهيدا
من مات فداء للمحبوب
يا ولدي
بصرت ونجمت كثيرا
لكني لم أقرأ أبدا فنجانا يشبه فنجانك
بصرت ونجمت كثيرا
لكني لم أعرف أبدا أحزانا تشبه أحزانك
مقدورك أن تمضي أبدا في بحر الحب بغير قلوع
وتكون حياتك طول العمر كتاب دموع
مقدورك أن تبقى مسجونا بين الماء وبين النار
فبرغم جميع حرائقه
وبرغم جميع سوابقه
وبرغم الحزن الساكن فينا ليل نهار
وبرغم الريح .. وبرغم الجو الماطر والإعصار
الحب سيبقى يا ولدي أحلى الأقدار
يا ولدي
بحياتك يا ولدي امرأة
عيناها سبحان المعبود
فمها مرسوم كالعنقود
ضحكتها أنغام وورود
والشعر الغجري المجنون
يسافر في كل الدنيا
قد تغدو امرأة يا ولدي يهواها القلب
هي الدنيا
لكن سماءك ممطرة
وطريقك مسدود مسدود
فحبيبة قلبك يا ولدي
نائمة في قصر مرصود
من يدخل حجرتها .. من يطلب يدها
من يدنو من سور حديقتها .. من حاول فك ضفائرها
يا ولدي مفقود .. مفقود
ستفتش عنها يا ولدي في كل مكان
وستسأل عنها موج البحر وستسأل فيروز الشطآن
وتجوب بحارا وبحارا .. وتفيض دموعك أنهارا
وسيكبر حزنك حتى يصبح أشجارا
وسترجع يوما يا ولدي
مهزوما مكسور الوجدان
وستعرف بعد رحيل العمر
بأنك كنت تطارد خيط دخان
فحبيبة قلبك يا ولدي
ليس لها أرض أو وطن أو عنوان
ما أصعب أن تهوى امرأة يا ولدي
ليس لها عنوان



قارئة الفنجان-

قصيدة قارئة الفنجان للشاعر نزار قباني. فهل نزار قباني شاعر المرأة، أم المرأة تمثل عنده الأرض؟؟ هذا ما حاولت شرحه


جلست .. والخوف بعينيها

تتأمل فنجاني المقلوب

قالت : يا ولدي لا تحزن

فالحب عليك هوا المكتوب

ياولدي .. قد مات شهيداً

من مات على دين المحبوب

فنجانك .. دنيا مرعبه

وحياتك أسفار وحروب

ستحب كثيرا وكثيرا

وتموت كثيرا وكثيرا

وستعشق كل نساء الأرض

وترجع كالملك المغلوب

بحياتك .. يا ولدي .. امراءة

عيناها .. سبحان المعبود

فمها .. مرسوم كالعنقود

ضحكتها .. موسيقي وورود

لكن سماءك ممطرة

وطريقك مسدود

مسدود

فحبيبه قلبك .. ياولدي

نائمة في قصر مرصود

والقصر كبيراً يا ولدي

وكلاب تحرسه وجنود

وأميرة قلبك نائمة

من يدخل حجرتها مفقود

من يدنو

من سور حديقتها

مفقود

من حاول فك ضفائرها

يا ولدي

مفقود

مفقود

مفقود

بصرت

ونجمت كثيراً

لكني .. لم اقرأ أبدا

فنجانا يشبه فنجانك

لم اعرف أبداً يا ولدي

أحزاناً

تشبه أحزانك

مقدورك أن تمشي أبدا

في الحب .. على حد الخنجر

وتظل وحيداً كالأصداف

وتظل حزيناً كالصفصاف

مقدورك أن تمضي ابداً

في بحر الحب بغير قلوع

وتحب ملايين المرات

وترجع كالملك المخلوع

جلست .. والخوف بعينيها

تتأمل فنجاني المقلوب

قالت : ياولدي لا تحزن

فالحب عليك هوا المكتوب

يا ولدي .. قد مات شهيداً

من مات على دين المحبوب


شرح قارئة الفنجان


جَلَسَت والخوفُ بعينيها
تتأمَّلُ فنجاني المقلوب

جلست الأمم والخوف بعينيها أن تنكشف إيالتها تتأمل مصير الإنسان الفلسطيني

قالت:

يا ولدي.. لا تَحزَن

فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب

يا ولدي،


قالت يا أيها الإنسان الفلسطيني لا تحزن على ما أصابك، فحب الوطن مكتوب عليك، ولكنك لا تزال صغيرا.


قد ماتَشهيداً
من ماتَ على دينِ المحبوب

فكل من مات على وطنه قد مات شهيدا


فنجانك دنيا مرعبةٌ
وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

فمصير حياتك الرعب، والهجرة، والحروب..

ستُحِبُّ كثيراً يا ولدي..
وتموتُ كثيراً يا ولدي

وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض..

وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب

سيحب كثيرا أرضهم أبناءك يا أيها الإنسان الفلسطيني، وسيموتون كثيرا من أبنائك، وستعشق كل بُقعة في أرض فلسطين.. رغم شجاعتك وصلابتك وصمودك إنك البطل المضطهد.

بحياتك يا ولدي امرأةٌ
عيناها، سبحانَ المعبود

فمُها مرسومٌ كالعنقود


ضحكتُها موسيقى و ورود

بحياتك يا أيها الفلسطيني أرضك الجميلة، أرض الإسراء والمعراج، أرض المقدس، سبحان الله، مدخل فلسطين يشبه عنقود العنب، وجمال طبيعتها روعة ورونقا.


لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..
وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود

لكن سماء فلسطين ممطرة بالقنابل.. وطرقها مسدودة بالحصارات، وبين المخيمات والحدود.

فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي
نائمةٌ في قصرٍ مرصود

فأرض فلسطين هي حبيبة قلبك ولكنها محروسة ومرصودة.


والقصرُ كبيرٌ يا ولدي
وكلابٌ تحرسُهُ.. وجنود

والحراسة كبيرة يا أيها الفلسطيني اليهود تحرسها.. وأمريكا.


وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ..
من يدخُلُ حُجرتها مفقود..

من يطلبُ يَدَها..

من يَدنو من سورِ حديقتها.. مفقود
من حاولَ فكَّ ضفائرها..
يا ولدي ..

مفقودٌ.. مفقود


مشكلة أرضك جامدة، من يدخل في صلب القضية ليفك النزاع؟ مفقود..
من يساعدك أيها الفلسطيني لترجع حبيبة قلبك.. من يقترب من مشكلتك أيها الفلسطيني؟ مفقود؛ من من كل الأمم حاول فك مشكلة فلسطين.. مفقود.. مفقود.

بصَّرتُ.. ونجَّمت كثيراً
لكنّي.. لم أقرأ أبداً

فنجاناً يشبهُ فنجانك

شاهدت وقرأت كثيرا مشاكل النزاعات بين الشعوب.. ولكني لم أقرأ ولم أشاهد أبدا قصة تشبه قصتك.

لم أعرف أبداً يا ولدي..
أحزاناً تشبهُ أحزانك

لم أعرف أبدا أحزانا تشبه أحزانك.

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً
في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر

وتَظلَّ وحيداً كالأصداف

وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

لعله مقدر عليك أيها الفلسطيني أن تبقى محبا لوطنك مهما كانت الظروف.. ولو فوق حد السكين، ومقدر عليك أن تبقى معزولا كأصداف البحر، وتبقى حزينا تتمايل من هنا وهناك كما يتمايل شجر الصفصاف.


مقدوركَ أن تمضي أبداً..
في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع

وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ...

وترجعُ كالملكِ المخلوع..


لعله مقدر عليك أن تبقى على حب أرضك لن يستطيع أي بشر أن يقتلع منك هذا الحب وحبك لأرضك يتضاعف ويتقوى.. ورغم صلابتك وقوتك وصمودك فإنك بطل مقهور..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: قصيدة قارئة الفنجان   الإثنين يونيو 10, 2013 7:02 pm




ابو وائل


صاحب القلم الرائع


دائما تتحفنا بماهو جديد ورائع


دائماً تلقي بنا بين أحرفك الرائعة فنسبح خلالها



وتنتهي بنا الرحلة على شواطيء كلماتك المنتقاة



أبدعت سيدي .. ولا غرابة في ذلك ... فأنت المبدع







أجد في كلماتك قوة الحرف



التي نادرا .. مانراها



وتعامل جميل مع الكلمه ..



أسلوب راقي ..



وعطـاء بلاحدود ..



جميل كقوس قزح



يطرز السمـاء



بألوانه البراقه ..



أشكرك عـلى



كـلماتك الرقيقـة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: قصيدة قارئة الفنجان   الأربعاء يونيو 12, 2013 12:58 am



حياك الله اخي دائما رائع وستظل هكذا
حفظك الرحمن ورعاك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو وائل
ابو وائل
ابو وائل
avatar

عدد الرسائل : 673
العمر : 60
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصيدة قارئة الفنجان   الأحد ديسمبر 01, 2013 10:39 pm

جزاكم الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abowael.ahlamontada.net
 
قصيدة قارئة الفنجان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل :: منتدى الشعر والادب :: الشعر والادب-
انتقل الى: