ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار.
مع أطيب الأمنيات
إدارة ابو وائل



 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءالمجموعاتبحـثس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات   الثلاثاء مايو 14, 2013 12:29 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

راي
شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات واراء لاخرين من السلف
أسباب فتور المسلم عن العبادة من أقوال أبن عثيمين رحمه الله محاسبة النفس
والتفتيش عن سبب الفتور قال سماحة الشيخ محمد بن عثيمين-رحمه الله-في شرح
الآيات الثلاث : 1-"فإن تولوا فاعلم إنما يريد الله أن يصيبهم ببعض
ذنوبهم"،كلما رأيت في نفسك توانياًعن الخير فاعلم أن ذلك بسبب ذنب ففتش عن
نفسك،حتى أن الله قال لرسوله صلى الله عليه وسلم"إنا أنزلنا إليك الكتاب
لتحكم بين الناس بما أراك الله ولاتكن للخائنين خصيما*واستغفر الله"،استنبط
بعض العلماء من هذه الآيه :أنه ينبغي للإنسان عندما يود أن يفتي أو يحكم
بين الناس في قضاء أن يكثر من الاستغفار لأن الله يقول (لتحكم) ثم قال
(واستغفر)لأن الذنوب تحول بين الإنسان والتوفيق فإذا استغفرت زالت هذه
الغشاوة).



راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات واراء لاخرين من السلف
أسباب فتور المسلم عن العبادة من أقوال أبن عثيمين رحمه الله

محاسبة النفس والتفتيش عن سبب الفتور
قال سماحة الشيخ محمد بن عثيمين-رحمه الله-في شرح الآيات الثلاث :

1-"فإن
تولوا فاعلم إنما يريد الله أن يصيبهم ببعض ذنوبهم"،كلما رأيت في نفسك
توانياًعن الخير فاعلم أن ذلك بسبب ذنب ففتش عن نفسك،حتى أن الله قال
لرسوله صلى الله عليه وسلم"إنا أنزلنا إليك الكتاب لتحكم بين الناس بما
أراك الله ولاتكن للخائنين خصيما*واستغفر الله"،استنبط بعض العلماء من هذه
الآيه :أنه ينبغي للإنسان عندما يود أن يفتي أو يحكم بين الناس في قضاء أن
يكثر من الاستغفار لأن الله يقول (لتحكم) ثم قال (واستغفر)لأن الذنوب تحول
بين الإنسان والتوفيق فإذا استغفرت زالت هذه الغشاوة).


2-"ولكن
كره الله انبعاثهم فثبطهم" وهّن عزائمهم حتى أقعدهم عن الخروج وفي هذا
تحذيربالغ لمن وجد في نفسه تثبط عن فعل الخير فاحذر لأن ذلك قد يكون الله
يكره أن توجد في هذا الخير وكل من وجد نفسه نشيطا في فعل الخير فهذه بشرى
له لان الله يحب أن يكون عاملا في ذلك الخير.


3-"فمن يرد الله
أن يهديه يشرح صدره للإسلام ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقا حرجا كأنما
يصّعّد في السماء"إذا وجدت من قلبك أنك مسرور بالإسلام وبشرائع الإسلام
وأنك عندما تفعل العبادة ينشرح صدرك فاعلم أن الله يريد هدايتك فاستبشر
بذلك وزد تقدم في الخير .أما إذا أردت عندما تريد أن تفعل شيئا من ذلك تجد
صدرك ضيقا بكلفة تعمل كأنما يصّعّد،غير يصعد لأن الصعود قد يكون بسرعة لكن
(يصّعّد) بكلفة فأنت يجب أن تخشى من هذا وتصحح الوضع عندما تقول نفسك اعمل
هذا الخير تجد أنه ثقيل لا ينشرح صدرك فاعلم أن الأمر يحتاج لعلاج،نحن
عندما نحس بألم في الأعصاب نبحث عن طبيب ولكن عندما نحس بمرض في أعمالنا
وفي قلوبنا لانحس بهذا لأن القلب ميت والميت لايحس بخلاف الحي يتأثّر.)أ.هـ
من شرح العقيدة الواسطية.
***
آثار عن السلف في الفتور

انظروا بعض الآثار عن السلف:
قال
ابن مسعود: لما بكى في مرض موته رضي الله عنه إنما قيل له: ما يبكيك؟ قال:
إنما أبكي؛ لأنه أصابني في حال فترة، ولم يصبني في حال اجتهاد، لما أصابه
مرض الموت بكى قال: لأنه أصابني المرض، وكنت في حال فترة، ضعف، ويا ليت
المرض أصابني وأنا في حال اجتهاد، وفرق بين من يصاب بمرض وهو في حال نشاط
واجتهاد، وبين من يصاب بمرض وهو في حال فتور؛ لأن المريض والمسافر يكتب له
ما كان يعمل في حال صحته، فبكى رضي الله عنه.
وعنه رضي الله عنه قال: " لا تغالبوا هذا الليل فإنكم لن تطيقوه، فإذا نعس أحدكم فلينصرف إلى فراشه، فإنه أسلم له " .
وقال الإمام النووي شارحا لحديث عائشة -رضي الله عنها-:
فيه
الحث، الذي هو حديث عائشة، عندما قال لها الرسول صلى الله عليه وسلممه،
فيه الحث على الاقتصاد في العبادة، والنهي عن التعمق، والأمر بالإقبال عليه
بنشاط، وأنه إذا فتر فليقعد حتى يذهب الفتور.
قال ابن القيم، خذوا هذه الكلمات من الإمام ابن القيم -رحمه الله-:
تخلل
الفترات للسالكين أمر لا بد منه، السالكين العباد طلاب العلم تخلل الفترات
للسالكين أمر لا بد منه، فمن كانت فترته إلى مقاربة وتسديد، ولم تخرجه من
فرض، ولم تدخله في محرم رجي له أن يعود خيرا مما كان.
ابن القيم وضع لنا
حدا قال: إذا أصيب أحدكم بفتور، لا بد أن يصاب بالفتور، المهم ألا توصله
حدا وضعه ابن القيم -رحمه الله-، وهو من معنى الأحاديث السابقة لا توقعك في
محرم، ولا تجعلك تتخلى عن فرض.
ولذلك ورد عن علي رضي الله عنه أنه قال:
إن النفس لها إقبال وإدبار، لاحظوا كلام جميل من الإمام علي رضي الله عنه
النفس لها إقبال وإدبار، فإذا أقبلت فخذها بالعزيمة والعبادة، وإذا أدبرت
فأقصرها على الفرائض والواجبات، أو كما قال رضي الله عنه لاحظتم هذه
القاعدة وهي مهمة ستأتي -إن شاء الله- في أسباب الفتور لكنني أؤكدها هنا.
بعض
الناس تكون نفسه منصرفة، فيه ثقل، فيجبر نفسه على ماذا؟ على النوافل ما
الذي يحدث؟ يبدأ يحس بثقل شديد في النوافل، حتى بعد فترة طويلة، لا، إذا
قصرت نفسه وثقلت، فاتركها لكن لا تتخلى عن الفرائض والواجبات، وإذا أقبلت
نفسك، انشرحت فخذها بالعزيمة.
أحيانا تجد من نفسك رغبة في الصلاة،
العبادة، فإذا وجدت هذه الرغبة، خذ النفس فيها، وأحيانا تحس بثقل، فأقصرها
على الأقل، ولو تقصرها على الوتر ثلاث ركعات، أو ركعة واحدة.
أحيانا تجد
عندك النفس مقبلة لقراءة كتاب الله -جل وعلا- فخذها، ولو تقرأ في اليوم
عشرة أجزاء، وأحيانا تجد ثقلا فأقصرها على وردك اليومي، وحتى لو تركت
الورد، وإن كان هذا يحدث خللا كما ذكر ابن تيمية، فإنك تعود أقوى -بإذن
الله- إلى ذلك.
النفقة: أحيانا تجد في نفسك إقبالا على النفقة في سبيل
الله، فخذها دون إفراط، وأحيانا تجد ثقلا فأقصرها على ما تستطيع وترغب ولا
تكرهها؛ لأن هذا تكون آثاره خطيرة بعد ذلك
اسالـــــــكـــــــــــــم الـدعـــــــــــــــــــــاء .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام ياسين
ام ياسين
ام ياسين
avatar

عدد الرسائل : 43
تاريخ التسجيل : 30/04/2013

مُساهمةموضوع: رد: راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات   الثلاثاء مايو 14, 2013 2:30 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات   الثلاثاء مايو 14, 2013 10:59 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
راي شيخنا ابن عثميين في أسباب الفتور في العبادات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل :: المنتدى الاسلامى :: منوعات اسلاميه-
انتقل الى: