ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار.
مع أطيب الأمنيات
إدارة ابو وائل



 
الرئيسيةالبوابةالأعضاءالمجموعاتبحـثس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإضطرابات الجنسية للمرأة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو وائل
ابو وائل
ابو وائل
avatar

عدد الرسائل : 673
العمر : 60
تاريخ التسجيل : 20/07/2008

مُساهمةموضوع: الإضطرابات الجنسية للمرأة   الأحد مارس 22, 2009 4:55 pm


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

عزيزتى حواء .. تمر العديد من السيدات ببعض الصعوبات الجنسية فى حياتها وهذا الامر فى الغالبية العظمى يرجع الى عوامل خارجية حسب ما تشير اليه الدراسات والأبحاث العلمية المتخصصة وبناء على آراء علماء النفس , فمن الممكن أن تكون المرأه نشطة جنسياً لكن نتيجة لعوامل أخري محيطة بها تؤثر عليها بالسلب وتتسبب فى حدوث خلل بالوظائف الجنسية .

والبحث عن أسباب الاضطرابات الجنسية عند المرأه ليس بالأمر البسيط, فالدافع الجنسي عند المرأه هو مركب معقد ما بين إشارات المخ والمبايض وبين أعضاء التناسل الأخرى وأيضاً بين مشاعرها, ثقافتها, خبراتها, نمط حياتها, وطبيعة علاقتها الاجتماعية أيضا تلعب دوراً هاماً ..

أسباب الاضطرابات الجنسية

ومن بين هذه العوامل التى تؤدى الى الإضطرابات الجنسية :السن وايضاً عدم وجود شريك آخر ، كما أن للعوامل النفسية دوراً كبيراً فى هذه الاضطرابات .. وبعض الاضطرابات الجنسية تأتى بعد سن انقطاع الدورة الشهرية لأن إفراز الهرمونات يقل بشكل لافت للنظر وتوصف الاضطرابات الجنسية على أنها مشاكل تحدث بشكل متكرر فى إحدى مراحل الاستجابات الجنسية أو أكثر, حيث توجد خمسة مراحل لدورة الاستجابة الجنسية يجب التعرفعليها قبل الدخول فى تفاصيل واسباب الاضطرابات الجنسية لانها قد تقودنا الى التعرف فى المشكلة بشكل اوضح :

-
المرحلة الأولى (الرغبة)

وتسمى بالشهوة الجنسية وهى الرغبة القوية بالحاجة الى الإثارة الجنسية أو السبب الذى يؤدى الى البحث عن الرضاء الجنسي .

-
المرحلة الثانية (الاستثارة)

والاستثارة هى استجابة الجسم للرغبة الجنسية والتى تستغرق وقتا أطول فى النساء للوصول إليها عن الرجال, وتعتبر الإفرازات المهبلية المؤشر الرئيسي للإثارة الجنسية ..

-
المرحلة الثالثة (قمة الإستثارة)

وهى تمثل قمة وذروة الاستثارة الجنسية التى تسبق مرحلة هزة الجماع ويتم الوصول لهذه المرحلة إذا تم الاستمرار فى الاثارة الجنسية والعقلية

-
المرحلة الرابعة(هزة الجماع)

وهى التى تحدث فى ذروة المرحلة الثالثة وتمثل انتهاؤها .. وخلال مرحلة هزة الجماع فكل الشد الجنسي الذى بني خلال المرحلة السابقة يتم التحرر فيه من خلال إفراز الجسم لمواد كميائية تشعر الشخص بالاسترخاء .

-
المرحلة الخامسة (الاسترخاء)

وهى المرحلة التى تلى هزة الجماع, والتى تسترخي فيها العضلات ويعود الجسم إلى حالته الطبيعية التى تسبق ما قبل الدخول فى مرحلة الإثارة.

***

أنواع الاضطرابات الجنسية:

لقد حدد المتخصصون والباحثون هذه الأنواع وقسموا الاضطرابات الجنسية عند الإناث إلى أربعة أانواع تتمثل فى :

ـ ضعف الرغبة الجنسية:

من أكثر الاضطرابات شيوعاً بين السيدات هو قلة الشهوة الجنسية أو الافتقار إلى الدافع الجنسي أو عدم الرغبة لممارسة الجنس فكلها مرادفات لاضطراب واحد بعينه .

-
اضطراب عدم الإثارة الجنسية:

وهنا تتوافر الرغبة الجنسية والدافع الجنسي مع الطرف الآخر .. لكن تأتى عدم القدرة على الاستثارة أو الاستمرار على الاستثارة خلال العملية الجنسية ويكون ذلك لأسباب عدة منها الجهل بتشريح الجهاز التناسلي ووظائفه , وإلى الجهل أيضا بالطرق الفعالة لإحداث الإثارة عند المرأة, وقد تتضمن الأسباب أيضاً على الشعور بالخوف من عملية الجماع أو الاتصال الجنسي .

-
اضطرابات تتصل بهزة الجماع:

ويتمثل الاضطراب هنا فى صعوبة حدوث هزة الجماع بعد حدوث الإثارة الجنسية بدرجة مرضية وبعد التحضير على الاستثارة المستمرة وقد يكون السبب فى ذلك تناول بعض العقاقير المضادة للاكتئاب من الوصول إلى هزة الجماع, كما أن الاكتئاب فى حد ذاته كمرض يؤدى إلى عدم الاستثارة الكافية التى تؤدى من ثَّم إلى الجماع.

-
اضطرابات الآلام أثناء الاتصال الجنسي:

وتحدث الآلام إما مع الاستثارة الجنسية خلال الاتصال الجنسى بأى صورة من صوره.

أسباب الاضطرابات الجنسية عند الإناث:

واللافت للنظر ـ كما تشير الدراسات العلمية الدقيقة ـ أن اسباب الاضطرابات الجنسية عند الأنثي تتعدد وتتنوع ، وقد يرجع السبب إلى طبيعة العلاقة بين المرأه وشريكها وخاصة إذا كانت لم تعاني من اضطرابات جنسية فيما يتعلق بضعف الدافع الجنسي ثم تلتها هذه الاضطرابات .ومن بين هذه الأسباب :

-
الأمور العائلية وهى تعتبر إحدى الأسباب النفسية:

-
المرض أو الموت.

-
الصعوبات المالية.

-
أعباء العمل.

-
القلق المزمن.

-
مسئولية الأطفال

-
الافتقار إلى الثقافة الجنسية.

-
التعرض لأزمات جنسية من قبل مثل: الاغتصاب, الاعتداء البدني, أو الجنسي أو العاطفي .

-
وقد تكون أسباب جسدية مثل: التعرض للإرهاق.. والاكتئاب وارتفاع ضغط الدم و خلل فى الهرمونات (نقص فيها) و أمراض القلب والسرطان ومرض السكر وفرط نشاط الغدة الدرقية وأمراض الجهاز العصبي ونقص فى إفرازات غدة الإدرنيالين والتهابات فطرية فى المهبل وداء البطانة الرحمية و التهاب المهبل وأمراض الكبد المزمنة والرضاعة الطبيعية بعد الولادة والاضطرابات المتصلة بجهاز المناعة والعقاقير الخاصة بعلاج ضغط الدم المرتفع والقلق والاكتئاب والكحوليات والمخدرات وبعض أنواع من العقاقير الأخرى.

-
ومن الأسباب الشائعة أيضا نجد جفاف المهبل وخاصة بعد التغيرات التى تحدث للمرأة بعد سن انقطاع الدورة الشهرية, فتناقص إفراز هرمون الإستروجين قد يسبب جفاف جدار المهبل ويصبح أرفع عن ذى قبل (يقل سمكه) وتصبح المرأه أقل استمتاعا بالجنس وعدم الاستثارة سريعا أو الشعور بعدم الراحة والألم خلال الاتصال الجنسي .



**

-
وهنا يتبادر الى الذهن تسؤل مهم ..

ما هي آثار اضطرابات الوظائف الجنسية على المدى الطويل؟

والإجابة كما حددها الخبراء تتمثل فى أن استمرار هذه الاضطرابات على المدى الطويل قد يكون لها تأثير نفسي وإحساس بالفشل وعدم احترام الذات أو تقديرها مما يؤدى فى النهاية إلى أمراض نفسية متمثلة فى الاكتئاب المزمن والقلق ..وتشير الدراسات فى هذا الصدد الى ان العلاج التقليدى للاضطرابات الجنسية يتمثل فى الآتى:

-
لابد من علاج أى خلل يمر به الشخص أو يعانى منه, وأولي هذه الخطوات هو مناقشة الأمر بين الزوحين والتحدث فيه بصارحة لتحديد المشاكل والحلول ولتقوية المشاعر بينهما والذى قد يؤدى إلى حل المشكلة بدون اللجوء الى المساعدة الطبية ألا وهى تقوية العلاقة الجنسية بينهما ..

-
ثم تأتى الاستشارة الطبية المتخصصة إذا كانت هنال مشاكل تتصل بعدم الانسجام الجنسي او تتصل بهزة الجماع ..

-
أما دور الرجل فهام للغاية حيث عليه أن يتفهم بشكل صحيح الوظائف والاستجابات الجنسية للأعضاء التناسلية والجنسية عند المرأة بما فيها ما هى أفضل الطرق لإثارتها والعمل على زيادة الاحساس باللحظة الحنسية .

-
القيام ببعض التمارين الرياضية المتخصصة التى تعمل على تقوية عضلات الحوض والتى يتم فيها شد عضلات الحوض من 10 – 15 مرة, ثلاث مرات يومياً والاحساس بشد العضلات يكون كأن المرأه تحاول وقف تدفق البول, وستجد المرأه بعد مرور من شهرين إلى ثلاث أشهر تحسن ملحوظ فى العضلات التى تحيط بمنطقة المهبل ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abowael.ahlamontada.net
 
الإضطرابات الجنسية للمرأة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابـــــــــــــــــــــــــــــــــو وائـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل :: منتدى الصحة العامه :: طبيبك الخاص-
انتقل الى: